الأحد، 14 أغسطس، 2011

نقصت سنة .. بلا مليون

بسم الله الرحمن الرحيم
.
غدا هو تاريخ 15-8-2011 ..
وهو يوم سيكتمل فيه عام نقص من عمري ..
.
وسيصبح مجموع ما مضى 24 عاما ..
.
كم بقي !!
وهل سيكفي للحصول على مليوني الأول؟
.
هذا ما سنعرفه في السنوات القادمة ..
.
=====
.
دع اللحية تنبت في وجهك القبيح ..
أقصر ثوبك المسبل النجس ..
.
أضمن لك سمعة طيبة بين أهل الأرض ..
ولكن اضمن لنفسك خلاصا أمام أهل السماء ..
.
فأنت تعيش بين بشر تخدعهم المظاهر ..
وفوقك رب يعلم خائنة الأعين وما تخفي السرائر ..
.
=====
.
سيدنا اسماعيل عليه السلام طلّق زوجته ..
لأن أباه سيدنا إبراهيم عليه السلام قال له "أبدل عتبة بابك" ..
(وكان يقصد أن طلّق زوجتك)
.
الصحابي الجليل عبدالله ابن عمر فعل نفس الأمر ..
بعد أن أمره أبوه سيدنا عمر بتطليق زوجته ..
.
فهل هذا معناه أن الإبن ملزم بتطليق زوجته إن أمره أبوه؟
.
الإجابة هي :
.
إن كان أبوك مثل إبراهيم عليه السلام .. أو مثل سيدنا عمر بن الخطاب
فعليك بالطاعة دون نقاش ..
.
وإن لم يكن كذلك ..
فلك الحق بالنقاش .. فهذه حياتك أنت
.
=====
.
بيل غيتس ..
صاحب الـ56 مليار دولار حسب آخر إحصائية ..
.
كان يعمل في شركة IBM ويحاول تطوير برامج لهم ..
تدر عليهم ملايين الدولارات ..
.
مشكلته كانت تكمن في أنه يسهر حتى وقت متأخر ..
ليس ليلعب أو ليلهو .. وإنما لإيجاد فكرة مناسبة
.
فأنذرته الشركة بسبب تأخيره اليومي عن بداية الدوام ..
إلى أن سئم .. فقدّم استقالته وخرج
وأنشأ امبراطوريته الشهيرة (مايكروسوفت) ..
.
نستنتج من قصته أن الأمر لا يتعلق بالوقت ..
ولا يتعلق بالالتزام بمواعيد الحضور والانصراف ..
.
وإنما يتعلق بشيء في الرأس يسمى عقلا ..
ومن يستخدمه الاستخدام الأمثل .. سيكون ما يريد
.
=====
.
كما يقال .. الشيء بالشيء يذكر !!
.
سمعنا أن وزير التربية أحمد المليفي بصدد إصدار قرار ..
هو الأروع له في حياته النيابية والسياسية ..
.
يقال –والعهدة على الراوي- أنه سيجعل دوام المعلمين كأساتذة الجامعة ..
أي أن المعلم يؤدي حصته الدراسية .. ويكون حرا بعدها
.
فما الفائدة يا وزيري المحنك ..
من بقائي في المدرسة من 7:30 صباحا حتى 1:30 مساء
.
وأنا لا أمتلك في نصابي سوى حصة واحدة في اليوم !!
.
ركز على الإنتاجية يا حضرة المحامي ..
و دع ما دونها .. فليس مهمًا بقائي دون إنتاج
.
ولك فيما حدث لـ بيل غيتس خير مثال ..
.
=====
.
أما تخجلون من أنفسكم !!
.
تاريخ طويل مشرّف ..
تلوثونه بأيديكم .. لحفنة من المال
.
سعاد عبدالله .. محمد المنصور
سقطتم من عيني منذ زمن .. والآن تزدادون سقوطا وانحدارا
.
سعد الفرج .. حياة الفهد
بدأتم تلحقون بزملاء الزمن الجميل .. وتنحدرون معهم
.
لم يبق سوى ابراهيم الصلال ..
آخر الممثلين المحترمين ..
.
=====
.
في أحد معارض الكتاب ..
رأيت مخلوقا غريبا ..
.
لا أدري أأسميه ذكرا تافها .. أم امرأة ساقطة !!
.
كان يروج لروايته المنحرفة ..
التي أصبحت فيما بعد مسلسلا رائجا بين أوساط المرتزقة ..
.
هو تكلم عن عالم الفتيات ..
وظني أنه فعل ذلك لأنه يتقن الحديث عنهن فهو متشبه بهن ..
.
ولو أراد تسمية روايته "شباب الثانوية" لما استطاع ..
لأنه سيتكلم عن عالم مجهول بالنسبة له .. وهو عالم الرجولة
.
لذا .. ادعو (لها)
فكثير من هذا الصنف عادوا رجالا بفضل الدعاء ..
ونسأل الله أن يكون منهم .. فهو محسوب علينا كـ كوتيين
.
سعد المحطب
14-8-2011
اقرأ المزيد

على خطى المدينة الفاضلة