الجمعة، 25 يونيو، 2010

سعد المحطب في ذمة الله

بسم الله الرحمن الرحيم
.
بعد إنقطاع طويل عن الكتابة ..
تبين لنا السبب ..
.
وهو رحيل الكاتب المغمور ..
الشاب سعد المحطب ..
.
إلى ذمة الله ..
.
فبعد أذان العشاء في أحد الأيام ..
ذهب إلى فراشه واستلقى ..
.
غمضت عيناه ..
وغط في سبات ..
.
نهض من فراشه في الساعة الثالثة فجرا ..
إصطدم رأسه بباب غرفته .. وكاد يسقط
.
لكنه واصل المسير في خطى ثابتة ..
إلى أقرب براد وشرب قدحا من الماء ..
.
أخذ يتجهز لصلاة الفجر ..
وذهب إليها قبل الاقامة بدقائق ..
.
أتم صلاته ..
وقفل راجعا إلى البيت ..
.
وهكذا ..
فإنني أخبركم أنه في ذمة الله ..
.
وفقا لما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم ..
.
في سنن إبن ماجه عن سمرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
"من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله تعالى"
.
-----
.
غدا في الساعة 9:30 صباحا تقلع الطائرة من مطار الكويت إلى دبي ثم إلى سويسرا ..
إن شاء الله ..
.
فأستودعكم الله ..
وإلى لقاء قريب في 9-7-2010
.
سعد المحطب
25-6-2010
اقرأ المزيد

على خطى المدينة الفاضلة