الخميس، 30 سبتمبر، 2010

كلام وقر في قلبي

بسم الله الرحمن الرحيم
.
speak arabic
.
هذه الكلمة الانجليزية ..
هي الوحيدة التي أقولها مع من لا يتكلم العربية في الكويت ..
.
لأنني أرفض التكلم بغير لغتي العربية ..
وأنا في بلادي العربية ..
.
=====
.
أخبرني رئيس قسمي في المدرسة ..
أنني سأتولى تدريس مادتين ..
.
هما علم النفس .. والدستور
.
في أحد صفوفي الستة ..
أكاد أقسم أنني سأضع درجة (0) لـ 3 أشخاص على الأقل ..
.
لأنهم من فئة غير المحترمين ..
.
======
.
منذ مدة لم أشعر بلذة الانتصار في النقاش ..
فطرحت نقاشا مع أحد الزملاء من مدرسي الفلسفة ..
.
وبعد الانتهاء منه ..
أحسست أنني انتصرت عليه وغلبته بالحجة ..
.
بعد أن أقنعته بعدم أهمية رجال الشرطة والجند والقضاة ..
في حال عشنا في مدينة أفلاطون الفاضلة ..
.
=====
.
كل يوم يمضي ..
يدنينا من الأجل ..
.
وكل لحظة تمر ..
تقرب يوم الزواج ..
.
فيا وقت أسرع الخطى ..
ففي إسراعك ننال الحسنيين ..
.
لقاء الشريك في الدنيا ..
ولقاء الله في الآخرة ..
.
=====
.
يقال ..
"أحبب من شئت .. فإنك مفارقه"
.
وها أنا ذا ..
أعلن اعتراضي على الجملة السابقة ..
.
فأنا أحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
وإني إن شاء الله مجاوره .. ولست مفارقه
.
وإنكم بإذن الله مجاورونا ..
فأحسنوا الجوار أحبتي ..
.
=====
.
ياسر الحبيب ..
بنيامين نتنياهو ..
كرستيانو رونالدو ..
فؤاد الهاشم ..
.
سؤال / أوجد الشبه بين الأسماء المذكورة .
جواب / جميعها .. نذكر بعدها كلمة "أجلكم الله" أو "وانتم بكرامة"
.
=====
.
قبل شهرين إلا يومين ..
صرت العم سعد ..
.
ودون تفكير من أخي ..
أسمى ابنته "خلود" ..
.
تيمنا بـ الماما خلود ..
.
ونصحني إن تزوجت ..
وزرقت بولدي البكر .. أن أسميه "عثمان"
تيمنا بـ البابا عثمان ..
.
فرفضت فكرته ..
.
لأن البابا عثمان يكنى بـ أبي محمد .. وليس أبا سعد
ومن الأولى أن يكنى محمد بـ أبي عثمان ..
.
أما سعد المسكين ..
فاتركوه وشأنه ..
ودعوه ينتظر قدوم عمر ..
.
ولكن قبل ذلك ..
قدوم أم عمر : )
.
=====
.
وصلت لقناعة ..
سأقولها دون شرح ..
.
دع الصديق صديقا ..
ودع القريب قريبا ..
ودع الصهر صهرا ..
.
ولا تخلط هذا بذاك ..
.
=====
.
في رمضان الماضي ..
مررت بنقطة تفتيش في شارع الغوص ..
.
العجيب في الأمر ..
أنني رأيت ثالث شرطي يستحق الاحترام ..
.
بعد منظم حركة السير في شارع دمشق ..
ثم الذي أوقفني في رمضان 1427 ..
.
ولم أر في حياتي شرطيا يستحق التقدير غيرهم ..
.
=====
.
لو أن بيدنا أن نهب سنينا من أعمارنا ..
فوالله سأهب نصف عمري لمشايخنا الأفاضل ..
.
الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله ..
الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله ..
الشيخ عثمان الخميس حفظه الله ..
.
وسأقضي نصف عمري المتبقي ..
في طلب علومهم ونشرها بين الملأ ..
.
سعد المحطب
الكتابة : 29-9-2010
النشر : 30-9-2010

.
ثانوية الإمام مالك
قسم الاجتماعيات
اقرأ المزيد

السبت، 4 سبتمبر، 2010

زوارة آل حمادة

بسم الله الرحمن الرحيم
.
"السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خيرا"
.
بهذه الجملة ..
أعلنها لكم من الآن ..
.
"أنا شخص متدين وأعلمكم بدينكم"
.
ومن لم يعجبه ..
فليناقش الضالة المضلة هبة حمادة ..
.
ضالة : لأنها ضلت عن طبيعة الشعب المحافظ
مضلة : لأنها أضلت العالم عن الفهم الصحيح لمجتمعنا
.
تلك الكاتبة الفاشلة ..
التي صورت المتدينين بصورة مضحكة ..
وجعلتهم من المعتوهين الذين نسميهم "مسبهين" ..
.
هل المتدين يخضع بسهولة لعجوز شمطاء كالتي في المسلسل؟
أم أن المتدين لا يعلم أن اشهار الزواج واجب .. فيتزوج سرا؟
.
دعونا من المتدين ..
الذي لعب دوره شخص لا يصنف من الرجال ..
.
ودعونا نتكلم عن عائلة ..
لا تحتوي رجلا ..
.
نفيت عنهم الرجولة ..
لأنهم خانوا زوجاتهم ..
.
والخيانة ليست من الرجولة ..
.
والذي لم يخن زوجته ..
يشك فيها ويطعن في شرفها ..
.
تبا لها من عائلة ..
.
وتبا لصاحب الشيب ..
الذي يخون زوجته مع أختها ..
.
وأيضا ..
تبا لعجوز تتدخل في تفاصيل حياة أبنائها ..
ودائما تكتشف فضائحهم واحد تلو الأخرى ..
.
وماذا عساي أن أقول في الأطفال ذوي البراءة المصطنعة .. !!
.
والله .. ثم والله
إني لأضحك ساخرا من كل مشهد في المسلسل ..
.
تصوير سيء لمجتمع محافظ ..
.
كل الرجال خونة ..
كل النساء "مدمغات" ..
كل الفتيات رخيصات ..
كل الشباب لعوبون ..
.
لكني لست حزينا ..
ولست غاضبا ..
.
أتعلمون لم؟
.
لأن الكاتبة تحب افشاء الأسرار ..
وربما ما نراه في المسلسل هو واقع يحصل في بيتها ..
.
هداها الله وأصلح بيتها وأهلها ..
.
وأقول لمن سيقول أني قذفت عائلتها ..
إنها قد قذفت شعبا بأكمله ..
.
ونقلت صورة للعالم أن شعب الكويت المحافظ ..
بهذا الشكل المقزز ..
.
سعد المحطب
الكتابة 4-9-2010
النشر 5-9-2010
اقرأ المزيد

على خطى المدينة الفاضلة